عيش حرية عدالة إجتماعية

الأزرق.. أوّل مخيم للاجئين مزوّد بالطاقة المتجددة

165

بيان جديد بثته المفوضية السامية لشئون اللاجئين بعنوان “الأزرق.. أوّل مخيم للاجئين مزوّد بالطاقة المتجددة” بتاريخ “2017-05-19T12:32:36+00:00”

17 مايو/ أيار 2017   |  English

تمتد محطة توليد الطاقة الشمسية لمخيم الأزرق للاجئين في الأردن عبر أراضٍ صحراوية.   © IKEA Foundation/Vingaland AB

شغّلت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم محطة توليد الطاقة الشمسية التي شُيّدت حديثاً في مخيم الأزرق للاجئين في الأردن. وقد موّلت حملة “حياة أكثر إشراقاً للاجئين” التي أطلقتها مؤسسة إيكيا محطة توليد الطاقة الشمسية التي أمّنت الطاقة المتجددة لأشخاص يعيشون منذ عامَيْن ونصف دون التمكّن من الحصول على الكهرباء سوى بصورة متقطّعة. وستساهم المحطة في ﺍلاستراتيجية الوطنية لقطاع الطاقة في الأردن للوصول إلى اقتصاد أخضر بحلول عام 2020.

وسيسمح مصنع توليد الطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة 2 ميغاواط للمفوضية بتوفير الكهرباء بأسعار معقولة وعلى نحو مستدام لـ 20,000 لاجئ سوري يعيشون في حوالي 5,000 مأوى في مخيم الأزرق، الأمر الذي سيلبّي الاحتياجات المرتبطة بالطاقة في القريتين المتّصلتَيْن بالشبكة الوطنية. وأصبح بإمكان كلّ عائلة الآن تشغيل ثلاجة وتلفزيون ومروحة وإضاءة المأوى من الداخل وشحن الهواتف، وهو أمر بالغ الأهمية بالنسبة إلى اللاجئين للبقاء على اتصال مع أقاربهم في الخارج.

وقد فتح مخيم الأزرق أبوابه في أبريل 2014 وهو يقع في منطقة صحراوية في شمال الأردن تشهد صيفاً حاراً وشتاءً قاسياً. وكان النقص في الكهرباء أحد التحديات الرئيسية التي يواجهها سكّان هذا المخيم، نظراً لصعوبة القيام بالأنشطة اليومية على غرار الطهي أو غسيل الملابس أو الدراسة أو الذهاب إلى الحمام في الليل بأمان سيراً على الأقدام، وبخاصةٍ بالنسبة إلى النساء والأطفال.

عالج توفير الكهرباء في يناير 2017 هذه التحديات وحسّن بصورة ملحوظة رفاه سكان مخيم الأزرق. وعلى مدى العامَيْن ونصف الماضيَيْن، اعتمد اللاجئون حصراً على المصابيح التي تعمل على الطاقة الشمسية والتي تُوزّع عليهم لدى وصولهم وعلى مصابيح الشوارع المثّبتة في إحدى القرى والمموّلة من مؤسسة إيكيا.

تعتبر محطة توليد الطاقة الشمسية المنشأة في مخيم الأزرق المحطّة الأولى من نوعها التي تُبنى في مخيم للاجئين حول العالم. وفي الأردن، حيث ترتفع تكاليف الكهرباء، ستسمح محطة توليد الطاقة الشمسية للمفوضية بتوفير الكهرباء لسكان مخيم الأزرق من دون أي كلفة، وبالتالي ستُستثمر المدخرات في مساعدات ضرورية أخرى.

وستتيح محطة توليد الطاقة الشمسية توفير 1.5 مليون دولار أميركي كل عام والحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 2,370 طنّاً سنوياً. ولدى رفع قدرات محطة توليد الطاقة الشمسية من 2 إلى 5 ميغاواط وبدئها العمل بكامل طاقتها، ستزيد هذه المدخرات وتنخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وستُلبّى جميع الاحتياجات المرتبطة بالطاقة في مخيم الأزرق. ونظراً لأنّ المخيم متّصل بالشبكة الوطنية، سيستفيد المجتمع المحلي من أي طاقة كهربائية إضافية مولدة مجاناً، الأمر الذي سيدعم احتياجاته.

وفّر إنشاء محطّة توليد الطاقة الشمسية في مخيم الأزرق أيضاً فرصاً لكسب الدخل لأكثر من 50 لاجئاً تدربوا ووُظفوا للمساعدة على بناء المحطة تحت إشراف شركة المستقبل الأردنية لأنظمة الطاقة المتجددة والتي قادت تنفيذ الأعمال في الموقع. وسيتولى بعض هؤلاء اللاجئين أيضاً مهام أعمال الصيانة في المستقبل.

وقالت كيلي ت.  كليمنتس، نائبة المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين: “نشهد اليوم حدثاً بارزاً؛ فتوفير الطاقة للمخيم ليس إنجازاً رمزياً بل إنه طريقة توفّر بيئةً أكثر أماناً لجميع سكان المخيم، وتؤمّن فرص كسب الرزق، وتمنح الأطفال الفرصة للدراسة بعد حلول الظلام. والأهمّ من ذلك أنّها ستسمح لجميع سكان المخيم بأن يعيشوا حياةً أكثر كرامةً. وتُظهر الشراكة بين مؤسسة إيكيا والمفوضية من جديد كيف يمكننا تبّني التكنولوجيات الجديدة ومفهومَيْ الابتكار والإنسانية مع تقديم المساعدة للاجئين في الوقت عينه”.

من خلال حملة “حياة أكثر إشراقاً للاجئين” والتي جمعت 30.8 مليون يورو لمشاريع المفوضية، موّلت مؤسسة إيكيا محطةَ توليد الطاقة الشمسية بالكامل وقد بلغت كلفتها 8.75 مليون يورو. ومقابل كلّ مصباح ضوئي يعمل بتقنية الصمام الثنائي المشعّ للضوء بيع خلال فترة الحملة، تبرعت مؤسسة إيكيا بيورو واحد إلى المفوضية لتوفير الطاقة المتجددة والتعليم للاجئين.

وقال بير هيغينز، المدير التنفيذي لمؤسسة إيكيا: “تدل محطة توليد الطاقة الشمسية الأولى من نوعها في مخيم للاجئين على تحول نموذجي في الطريقة التي يدعم من خلالها القطاع الإنساني النازحين. وستوفر المفوضية في الأردن ملايين الدولارات وسوف تحد من انبعاثات الكربون وتحسن الظروف المعيشية لبعض الأطفال والعائلات الأكثر ضعفاً في العالم. نحن ممتّنون جداً لكلّ مَن شارك في هذا المشروع لا سيما زبائن إيكيا وزملاؤنا في العمل الذين شاركوا في حملة حياة أكثر إشراقاً للاجئين، والمفوضية والحكومة الأردنية وشركة توزيع الكهرباء المساهمة العامة والأهمّ، الشعبان السوري والأردني اللذان حوّلا هذا المشروع إلى واقع“.

ويُعدّ توفير مصادر الطاقة المتجدّدة للاجئين والمجتمعات المضيفة أحد أولويات المفوضية على الصعيد العالمي. وتساعد الشراكات المبتكرة، على غرار شراكتنا مع مؤسسة إيكيا، المفوضية في العثور على الحلول التطلّعية والمستدامة لمجتمع اللاجئين.

 

للحصول على المزيد من المعلومات يُرجى الاتصال بـ:

مفوضية اللاجئين:

أولغا سارادو مر، العلاقات الخارجية، sarrado@unhcr.org، 7799 761 79 962+

محمد الحواري، العلاقات الخارجية، hawari@unhcr.org، 6781 895 79 962+

رادو دوميتراسكو، مدير التواصل، مؤسسة إيكيا، radu.dumitrascu@ikeafoundation.org،

570 98 556 6 31+

المصدر : المفوضية السامية لشئون اللاجئين

Comments
جاري تحميل التعليقات .... الرجاء الإنتظار قليلا .....