عيش حرية عدالة إجتماعية

المغرب| الشبكة العربية تستنكر تشديد الحكم ضد الصحفي حميد مهدوي

150

في خبر جديد بثته الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان التي تتخذ من القاهرة مقرا لها، تحت عنوان المغرب| الشبكة العربية تستنكر تشديد الحكم ضد الصحفي حميد مهدوي وذلك في تاريخ 2017-09-12T17:40:36+00:00

القاهرة في 12 سبتمبر 2017

استنكرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان الحكم الصادر صباح اليوم بتشديد العقوبة بحق الصحفي حميد المهدوي مدير موقع “بديل أنفو”، من ثلاثة أشهر حبسا إلى السجن النافذ لمدة سنة بزعم “تحريض أشخاص على ارتكاب جنح بواسطة الخطب والصياح في مكان عمومي”.

وكانت محكمة الاستئناف بالحسيمة قد أصدرت في ساعة مبكرة من صباح اليوم حكما بالسجن النافذ لمدة سنة ضد الصحفي حميد المهدوي مدير موقع “بديل أنفو”، بعد جلسة استمرت أربعة عشر ساعة متواصلة.

يذكر ان المحكمة الابتدائية في مدينة الحسيمة سبق أن قضت في 25 يوليو الماضي بالسجن النافذ لمدة ثلاثة أشهر مع غرامة مالية قدرها 20 ألف درهم (نحو 2100 دولار أميركي) ضد المهدوي بدعوى “تحريض أشخاص على ارتكاب جنح بواسطة الخطب والصياح في مكان عمومي” وذلك على خلفية تواجده في مدينة الحسيمة، التي تشهد احتجاجات متواصلة منذ ما يقرب من عام ضمن ما يعرف ب”حراك الريف”بعد مقتل بائع السمك محسن فكري سحقا في شاحنة للقمامة مع أسماكه التي صادرتها قوات الأمن بحجة عدم قانونيتها.

يشار إلى أن الصحفي حميد المهداوي هو مدير موقع “بديل أنفو” ومعروف بمواقفه المساندة لـ”حراك الريف”، وسبق أن تعرض للعديد من المحاكمات على خلفية نشر تقارير أزعجت السلطات المغربية، حتى إنه مثل في 29 يونيو 2015 أمام محكمتين مختلفتين في قضيتين مختلفتين في نفس اليوم ونفس التوقيت تقريبا.

وكانت  المحاكمة الأولى في المحكمة الابتدائية بمكناس،على خلفية نشر الموقع خبر حول “انفجار سيارة بأحد أحياء مدينة مكناس”. وأثناء الجلسة، علم المهدوي بصدور حكم غيابي ضده من المحكمة الابتدائية في عين السبع بالدار البيضاء، على خلفية تقرير بالصحيفة يتهم الشرطة بالمسؤولية عن “وفاة النقابي “كريم لشقر”، الذي قتل بعد توقيفه من قبل الشرطة ووجد على جثمانه آثار التعذيب.

وفي شهر أغسطس 2015 صدر بحق المهدوي حكما بغرامة قدرها 30 ألف درهم مغربي (نحو 3 آلاف دولار) ووقف موقع “بديل” الذي يديره المهدوي 3 أشهر في قضية خبر “انفجار سيارة بأحد أحياء مدينة مكناس”.

كما قضت المحكمة الابتدائية في عين السبع بالدار البيضاء، في 20 يونيو 2016، بسجن المهدوي 4 أشهر مع وقف التنفيذ وتغريمه 10 آلاف درهم، على خلفية شكوى تقدم بها وزير العدل والحريات مصطفى الرميد على خلفية نشر موقع “بديل” لخبر يتهم الوزير بتلقي بدلات ضخمة للتنقلات بين المحاكم و التنقلات الخارجية.

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان “تشديد الحكم الصادر اليوم بحق المهداوي انتهاك لحرية التعبير وحرية التجمع السلمي ويرجع إلى نشاط المهدوي الإعلامي، ويكشف بوضوح زيف دعوات التهدئة في الريف التي أطلقتها السلطات المغربية في ريف المغرب”.

وطالبت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان السلطات المغربية بإسقاط الاتهامات الباطلة بحق الصحفي حميد المهدوي والإفراج عن كافة المعتقلين والمحبوسين على خلفية حراك الريف، وسرعة اﻻستجابة للمطالب اﻻقتصادية واﻻجتماعية لمطالب المواطنين.

موضوعات متعلقة

المغرب| حكم جائر جديد بسجن صحفي اعتقل في مدينة الحسيمة المنتفضة

المغرب/ وقف موقع بديل وتغريم رئيس تحريره.. حلقة جديدة في التضييق على الصحافة في المغرب

المغرب : مثول الصحفي “حميد المهداوي” أمام المحكمة بسبب مقالاته;عن قضية الشاب “كريم لشقر”

الشبكة العربية تُدين حبس حميد المهدوي، وتُطالب السُلطات المغربية باحترام حرية الصحافة

المغرب : الشبكة العربية تستنكر إحالة الصحفي”حميد المهدوي”، للمحاكمة بتهمة نشر

المصدر : الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

Comments
جاري تحميل التعليقات .... الرجاء الإنتظار قليلا .....