عيش حرية عدالة إجتماعية

المفوضية تطلق نداءً عاجلاً للاستجابة لأزمة الروهينغا

236

بيان جديد بثته المفوضية السامية لشئون اللاجئين بعنوان “المفوضية تطلق نداءً عاجلاً للاستجابة لأزمة الروهينغا” بتاريخ “2017-10-03T18:33:51+00:00”

01 أكتوبر/ تشرين الأول 2017

سوروز جاهان، 75 عاماً، تتلقى قطعة قماش مشمع في مخيم كوتوبالونغ للاجئين.  © UNHCR/Roger Arnold

الرياض، 01 أكتوبر 2017، أطلقت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين نداءً عاجلاً للاستجابة لأزمة لجوء ما يزيد عن 500,000 من الروهينغا في بنغلاديش بمبلغ وقدره 83.7 مليون دولار أميركي للمساعدة على توفير الاحتياجات العاجلة للفترة الممتدة من شهر سبتمبر الحالي وحتى شهر فبراير المقبل. وتعد أزمة نزوح الروهينغا أسرع تدفق للاجئين شهدته آسيا في العقود الأخيرة، بأعداد تصل في بعض الأحيان إلى قدوم 20,000 شخص يومياً وتحديداً إلى كوكس بازار في بنغلاديش.

وفي هذا الصدد، قال خالد خليفة، ممثل المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين لدى مجلس التعاون الخليجي: “لقد أعلنت المفوضية أعلى درجة من حالة الطوارئ لأزمة الروهينغا. وحتى الآن، سعى 500,000 شخص من الروهينغا للبحث عن ملاذ أمن في منطقة كوكس بازار في بنغلاديش، من ضمنهم عدد كبير من الأطفال غير المصحوبين بذويهم. هذا بجانب وصول العديد من الفارين الجدد متأثرين بصدمات نفسية جراء التعرض للعنف الشديد والاعتداءات الجسدية والنفسية في إقليم راخين في مينمار. الكثير منهم فقدوا كل شيء بما في ذلك الأقارب والممتلكات الخاصة، وليس لديهم أي تصور عما سوف يواجهونه في المستقبل”. وأضاف: “ستسعى المفوضية من خلال هذا النداء إلى توفير مستلزمات الحياة اليومية الأساسية التي تعتبر من أهم عوامل حماية اللاجئين، وكذلك ستعمل على تعزيز القدرة المحلية على استضافة اللاجئين وتعزيز تعايشهم السلمي مع المجتمعات المضيفة. وبدورها، ستدعم المفوضية السلطات البنغلاديشية في إنشاء مواقع جديدة وتحسين البنية التحتية لخدمة الوافدين الجدد والمجتمع المضيف على حد سواء”.

وعبر خليفة عن شكره وتقديره لحكومة المملكة العربية السعودية على تعهدها الكريم والذي جاء في الوقت المناسب لمساعدة الآلاف من اللاجئين الروهينغا وذلك بـتخصيص مبلغ 15 مليون دولار عن طريق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية. ويأتي هذا التخصيص استكمالاً لمساهمات المملكة السخية التي تهدف إلى توفير ودعم الخدمات المنقذة للحياة لهؤلاء اللاجئين.

الجدير بالذكر أن تفاقم أزمة اللاجئين الروهينغا يتزامن مع اقتراب فصل الأمطار الغزيرة في بنغلاديش، حيث يُتوقع أن ترتفع الاحتياجات الإنسانية للاجئين مع تواصل موجات اللجوء من جهة والأجواء الماطرة في المنطقة من جهة أخرى، وهو ما يستدعي حاجة المفوضية لمزيد من الدعم المالي للتمكن من الاستجابة السريعة للتخفيف من وطأة اللجوء.

المصدر : المفوضية السامية لشئون اللاجئين

Comments
جاري تحميل التعليقات .... الرجاء الإنتظار قليلا .....