عيش حرية عدالة إجتماعية

المفوض السامي غراندي يدعو إلى المزيد من التضامن مع إيطاليا

169

بيان جديد بثته المفوضية السامية لشئون اللاجئين بعنوان “المفوض السامي غراندي يدعو إلى المزيد من التضامن مع إيطاليا” بتاريخ “2017-07-02T18:31:32+00:00”

1 يوليو/ تموز 2017   |  English

لاجئون ومهاجرون أنقذتهم البحرية الإيطالية يتحدثون مع أحد موظفي الإغاثة في المفوضية أثناء عمليات الفرز والفحوصات الطبية في ميناء كاتانيا بإيطاليا في مايو 2017.   © UNHCR/Medea Savary

“ما يجري أمام عيوننا في إيطاليا هو بداية مأساة. في عطلة نهاية الأسبوع الماضي، وصل 12,600 مهاجر ولاجئ إلى شواطئها وفقد ما يقدر بـ 2,030 شخص حياتهم في البحر الأبيض المتوسط منذ بداية العام. دعوني أؤكد على أن إنقاذ الحياة لا يزال في الأولوية. ويُعتبر البحث والإنقاذ من قبل المعنيين بما في ذلك المنظمات غير الحكومية وخفر السواحل الإيطالي والسلطات الحكومية ضرورياً. لا نزال في مطلع الصيف ويمكننا توقع المزيد من المآسي في البحر.

تلعب إيطاليا دورها في استقبال الأشخاص الذين يتم إنقاذهم وتوفر اللجوء لأولئك الذين يحتاجون إلى الحماية. ويجب متابعة بذل هذه الجهود وتعزيزها. ولكن إيطاليا لا يمكنها تحمل هذه المشكلة بمفردها لأنها أولاً مسألة دولية تتطلب نهجاً إقليمياً مشتركاً وشاملاً. ويجب على أوروبا بشكل خاص أن تشارك من خلال نظام توزيع طارئ والتزام خارجي معزز وسبل قانونية إضافية للقبول. ويجب أن تقابَل الاستجابة للأزمة بجهود أوسع نطاقاً من حميع الجهات المعنية من أجل معالجة الأسباب الجذرية للضغوط الناجمة عن الهجرة وتوفير مستوى أفضل من الحماية للأشخاص العابرين ومعالجة التهريب والإتجار.”

النهاية


لمحة موجزة


وصل ما مجموعه 83,650 شخصاً إلى إيطاليا عن طريق البحر منذ مطلع العام، ويشكل ذلك زيادةً بنسبة 20% مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي. وهناك حوالي 200,000 مكان للإيواء للاجئين والمهاجرين في البلاد ولكنهم ممتلئين تقريباً.

يحتاج الكثير من الواصلين إلى الرعاية والدعم الخاص كما أن بينهم نسبة كبيرة من الأطفال غير المصحوبين أو ضحايا العنف الجنسي والقائم على نوع الجنس وهو أمر مقلق. وقد عانى كثيرون أحداثاً صادمة بينها الابتزاز والخطف والعنف الجنسي والاعتداءات في بلدانهم والبلدان التي مروا بها للوصول إلى أوروبا.

وقد ارتفع عدد الأطفال غير المصحوبين والمفصولين عن ذويهم بنسبة 109% بين 2015 و2016 ليصل إلى 25,846 طفلاً في نهاية العام الماضي.

 

 


جهات الاتصال الإعلامية:


في جنيف، أدريان إدواردز، edwards@unhcr.org، +41 79 557 91 20
في روما، كارلوتا سامي، sami@unhcr.org، +39 335 679 47 46

المصدر : المفوضية السامية لشئون اللاجئين

Comments
جاري تحميل التعليقات .... الرجاء الإنتظار قليلا .....