مصر| حبس نائل حسن بسبب انتقاداته وتعبيره عن اراءه على الانترنت استمرار لسياسة القمع ومعاداة حرية التعبير

15

في خبر جديد بثته الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان التي تتخذ من القاهرة مقرا لها، تحت عنوان مصر| حبس نائل حسن بسبب انتقاداته وتعبيره عن اراءه على الانترنت استمرار لسياسة القمع ومعاداة حرية التعبير وذلك في تاريخ April 23, 2017

القاهرة في 23 أبريل 2017

أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم القبض على الناشط السياسي وعضو حزب الدستور بالاسكندرية “نائل حسن” بزعم “الإساءة إلى شخص رئيس الجمهورية عن طريق الإنترنت”.

وكانت قوات الأمن قد ألقت القبض على نائل حسن عضو حزب الدستور بالإسكندرية، يوم الجمعة 21 أبريل الجاري من منزله بعد تفتيشه استنادًا لتحريات الأمن الوطني، والادعاء بالقبض عليه من الشارع أثناء توزيع منشورات، وبعرضه على نيابة الرمل بالإسكندرية مساء الجمعة وجهت له الاتهامات بـ«الإساءة لشخص رئيس الجمهورية عن طريق الإنترنت، والانضمام لجماعة مؤسسة على خلاف أحكام القانون، والاشتراك مع مجموعة لإثارة الرأي العام وعرقلة مؤسسات الدولة وإسقاط النظام”، وقررت حبسه، 15 يومًا على ذمة التحقيق.

الجدير بالذكر أن نائل حسن ضابط سابق بجهاز الشرطة، وقدم استقالته من الجهاز وانضم لعضوية الجمعية الوطنية للتغيير وشارك في فعاليتها قبل ثورة 25 يناير 2011، واصبح أحد المدافعين عن حركة المطالبة بالديمقراطية الإسكندرية منذ عام 2011، وحتى الان.

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان “أن قرار حبس الناشط نائل حسن، بدعوى اﻻساءة إلى رئيس الجمهورية على اﻻنترنت استنادا لتحريات جهاز الأمن الوطني ، يمثل انتهاكا للحق في حرية الرأي والتعبير ، ويأتي في إطار الحملة المستمرة التي تشنها السلطات المصرية لقمع المعارضين السياسيين ونشطاء مواقع التواصل اﻻجتماعي والمدافعين عن حقوق الإنسان بدعوى مواجهة الإرهاب، فصادرت الحريات ولم تقل العمليات اﻻرهابية”.

وأضافت الشبكة “بالقبض على نائل حسن، يضاف سجين رأي جديد إلى قوائم سجناء الرأي في مصر، ويجب على السلطات الإفراج عنه وإسقاط كافة اﻻتهامات الموجهة إليه، والتوقف عن سياسة قمع كل اﻻصوات الناقدة”.

موضوعات متعلقة

تطبيق جائر لقانون الارهاب والاشياء الاخرى ، يقضي بسجن محام مصري يساري 10سنوات ومنعه من استخدام الإنترنت

بعد اعتقال أخيه كرهينة : حبس “غازي حبيبة” بسبب قصائد شعرية على فيسبوك إهدار لحرية التعبير التي كفلها الدستور

قوات الأمن تختطف والدة وشقيق الحقوقي “محمد رمضان” وتفرج عنهما بعد احتجازهما دون وجه حق

المصدر : الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

Comments

جاري تحميل التعليقات .... الرجاء الإنتظار قليلا .....

You might also like More from author