عيش حرية عدالة إجتماعية

نادي برشلونة لكرة القدم والمفوضية يطلقان حملةً لدعم الأطفال اللاجئين

109

بيان جديد بثته المفوضية السامية لشئون اللاجئين بعنوان “نادي برشلونة لكرة القدم والمفوضية يطلقان حملةً لدعم الأطفال اللاجئين” بتاريخ “2017-06-13T12:34:56+00:00”

في مقطع فيديو حصري*، لاعبا نادي برشلونة لكرة القدم ميسي ونيمار* جونيور يطلقان اليوم حملة #SignAndPass لدعوة مشجعي كرة القدم والمواطنين العاديين إلى الوقوف بجانب الأطفال اللاجئين.


أعلن نادي برشلونة لكرة القدم والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم عن إطلاق حملة مشتركة كبيرة لحشد الدعم للأطفال اللاجئين. وقد أُطلقت حملة #SignAndPass بدعم من لاعبَيْن أساسيَيْن في نادي كرة القدم وهي تشكّل خطوةً جديدةً وهامةً للتعاون بين النادي والمفوضية.

وكان لاعبا برشلونة الأساسيان ليونيل ميسي ونيمار جونيور أول مَنْ تعهد بتقديم الدعم للاجئين والانضمام إلى الحملة في فيديو خاص*.

وقال ليونيل ميسي: “أنا فخور بأن أكون جزءاً من هذه المبادرة الهامّة الداعمة للاجئين، وآمل أن تساعد على تغيير الوضع المأساوي الذي يواجهه ملايين الأطفال اللاجئين في جميع أنحاء العالم حالياً، فوقعوها ومرروها!”

وقد استلهمت حملة “وقّع ومرّر” من فلسفة كرة القدم في نادي برشلونة حيث شكّلت التمريرة القصيرة بلمسة واحدة بين اللاعبين سمةً مميزةً لنجاحاتهم الأخيرة. ويمكن للداعمين التوقيع رقمياً على كرة قدم على الإنترنت ومن ثمّ تمريرها إلى أصدقائهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

من خلال التوقيع على الكرة يضيف الداعمون أسماءهم إلى عريضة #WithRefugees التي أطلقتها المفوضية والتي تدعو حكومات العالم والمواطنين إلى التأكد من إمكانية حصول جميع اللاجئين على مكان آمن للعيش، ووصولهم إلى التعليم، وتمكنهم من العمل لإعالة عائلاتهم.

ينظّم نادي برشلونة لكرة القدم والمفوضية اليوم، في ضوء الشراكة المعززة بينهما، منتدى دولياً للتوعية بشأن وضع اللاجئين في جميع أنحاء العالم، مع إيلاء اهتمام خاص بالأطفال اللاجئين والطريقة التي يمكن من خلالها للرياضة أن تساعد على اندماجهم وتكون أداة إيجابية للتحوّل الاجتماعي.

ويهدف هذا الحدث، الذي سيترأسه المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، ورئيس نادي برشلونة، جوزيب ماريا بارتوميو، إلى حشد الدعم من الجهات الفاعلة في المجتمع المدني، بما في ذلك المنظمات الإنسانية والرياضية، فضلاً عن الناشطين في قطاعات الأعمال والتكنولوجيا والثقافة.

وقال غراندي: “يجمع حبّ الرياضة الناس معاً بطريقة فريدة، فالشغف بالرياضة وقبول الآخر الناشئ عن ذلك فضلاً عن تشجيع الفرق قادر على محو الاختلافات. وآمل أن تمهّد هذه العلاقة المعززة مع نادي برشلونة الطريق أمام تحسين حياة الملايين من الأطفال اللاجئين بصورة ملحوظة وتشكل صلة وصل بين المجتمعات”.

وقال جوزيب ماريا بارتوميو، رئيس نادي برشلونة: “هذه واحدة من أخطر المشاكل التي واجهها العالم في العقود الأخيرة. نظراً إلى وجود 21 مليون لاجئ أكثر من نصفهم أطفال، نحن نشعر بأنّنا مسؤولون عن المساهمة من خلال الرياضة، واستخدامها كأداة من أجل تحقيق التغيير الاجتماعي. ومن خلال هذا التحالف مع المفوضية، نحن لا نطلق حملةً عالميةً تضاف إلى المشاريع المنفذة على الأرض فحسب، ولكنّنا نهدف أيضاً إلى أن نكون نموذجاً يُحتذى به يشجّع الكيانات والشركات الأخرى على الانخراط والمشاركة في إجراءات مماثلة.”

أعلن نادي برشلونة أيضاً عن إطلاق برنامج FutbolNet في مراكز استقبال اللاجئين في اليونان وإيطاليا ولبنان عتباراً من شهر يوليو.

ويستخدم البرنامج الرياضة لتحسين المهارات الاجتماعية ومنع النزاعات وتسويتها بين الأطفال والمراهقين اللاجئين، وتعزيز رفاههم العاطفي ودعم اندماجهم الاجتماعي في البلدان المضيفة.

وسيجري اختبار “حزمة لوازم رياضية” طُوّرت بمساعدة مركز الابتكار في نادي برشلونة، في العديد من المواقع الميدانية. تشمل الحزمة تجهيزات رياضية مبتكرة وتعليمات تشغيلية يمكن استخدامها في مواقع اللاجئين في جميع أنحاء العالم بغض النظر عن الاعتبارات الثقافية والمناخية والبيئية.


النهاية-

المواد الإعلامية

* يتوفّر الفيديو عن لاعبَيْ نادي برشلونة ميسي ونيمار جونيور للتنزيل باللغة الإنكليزية والإسبانية والكاتالونية هنا: http://media.unhcr.org/Package/2CZ7A2AM9M9M 

يمكن مشاهدة الفيديو باللغة العربية على يوتيوب هنا: https://youtu.be/ob40DlfApMU

تتوفر الصور والفيديوهات لأطفال لاجئين يمارسون الرياضة هنا: http://media.unhcr.org/Package/2CZ7A2AM8M8M

تتوفر الصور لمشاريع مؤسسة نادي برشلونة لكرة القدم مع اللاجئين في لبنان واليونان هنا: http://bit.ly/2sfJHoy

 

لاتصالات وسائل الإعلام:

المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

  • في جنيف، سيسيل بوييي، pouilly@unhcr.org، +41 79 108 26 25
  • في مدريد، ماريا خيسوس فيغا،

نادي برشلونة لكرة القدم

لمحة عن حملة #مع_اللاجئين

في عام 2016، أطلقت المفوضية حملة وعريضة #WithRefugees لحشد تضامن عامة الناس مع الأشخاص الذين أجبروا على الفرار. وعلى وجه التحديد، تهدف العريضة إلى ضمان حصول جميع الأطفال اللاجئين على التعليم، وجميع العائلات اللاجئة على مكان آمن للعيش وتوفير فرص العمل أو تعلم مهارات جديدة لكلّ لاجئ لكي يتمكن من إعالة أسرته. وستستمر الحملة حتى اعتماد الميثاق العالمي للاجئين من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2018، وستعمل على حشد دعم عامة الناس للالتزامات التي تتضمّنها.

وقّع على عريضة #WithRefugees المتاحة على الرابط التالي www.withrefugees.org

لمحة عن نادي برشلونة لكرة القدم

تم إنشاء مؤسسة نادي برشلونة لكرة القدم عام 1994 بهدف تنفيذ برامج المسؤولية الاجتماعية لنادي برشلونة لكرة القدم. وفي الوقت الحالي، تتمحور البرامج التي تطورها المؤسسة حول غرس القيم في الأطفال من خلال الرياضة، وذلك في مقاطعة كاتالونيا وحول العالم. ويتجاوز حالياً عدد المستفيدين من هذه البرامج الـ700,000 شخص في 50 دولةً. ومنذ عام 2006، يلتزم نادي برشلونة بالأهداف الإنمائية للألفية التي وضعتها منظمة الأمم المتحدة، ويخصص نسبة 0.7% من عائداته للمؤسسة لكي تنفذ العديد من المشاريع. ومنذ عام 2005، يخصص اللاعبون والمدربون في الفئة الاحترافية للنادي مانسبته 0.5% من مستحقاتهم للمؤسسة أيضاً.

لمحة عن المفوضية

تم إنشاء المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في 14 ديسمبر/ كانون الأول من عام 1950 من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة. وتقضي ولاية المفوضية بقيادة وتنسيق العمل الدولي الرامي إلى حماية اللاجئين وحلّ مشاكلهم في كافة أنحاء العالم. وتكمن غاية المفوضية الأساسية في حماية حقوق اللاجئين. كما تسعى المفوضية لضمان قدرة كل شخص على ممارسة حقه في التماس اللجوء والعثور على مأوى آمن في دولة أخرى، مع إمكانية اختيار العودة الطوعية إلى الوطن أو الاندماج محلياً أو إعادة التوطين في بلد ثالث. كما أن للمفوضية ولاية من أجل مساعدة الأشخاص عديمي الجنسية.

وعلى مدى أكثر من خمسة عقود، قامت المفوضية بتوفير المساعدة لعشرات الملايين من الأشخاص لمزاولة حياتهم من جديد. واليوم، يستمر موظفو المفوضية البالغ عددهم نحو9,300 شخصاً والموزعين في 123 بلداً، في تقديم المساعدة لملايين اللاجئين.

المصدر : المفوضية السامية لشئون اللاجئين

Comments
جاري تحميل التعليقات .... الرجاء الإنتظار قليلا .....