بيان من العميد ميت ( محمد عادل) بخصوص مانشره السيد الأستاذ حسين بهجت في جريده الأهرام المسائية تحت عنوان “اتهامات لحركة‏6‏ أبريل بالحصول علي تمويلمن فريدم هاوس الأمريكية“.

لقد إستقبلت هذا الخبر الذي سطره السيد حسين بهجت، بوابل من الصدمة الشخصية علي الصعيدين التقني والسياسي، فيبدوا إن مسلسل التدليس والكذب الذي يقودة صحفيي الجرائد القومية لا يريد أن يتوقف إطلاقا، فلطالما عملوا هؤلاء الصحفيين، دائما، علي تشويهه الرأي العام، وبث روح الفراق بين الإخوه .

إن محاولات الصيد في المياة العكرة هي محاولة دنيئة جدا، حاول من قبل السيد الأستاذ عماد حجاب القيام بها في جريدة الأهرام، وحاول أيضا الزج بنفس الطريقة القذره بإسم 6 أبريل وبنفس الموضوع.

عموما، فيما يبدوا إن السيد الأستاذ “حسين بهجت”  قد تضاربت لديه أسلاك التركيز والتفكير، وإختلط الحابل بالنابل، والشاي باللبن بالزبادي، لكي يخرج لنا رائعته الصحفية في جريدته “الأهرام المسائية”.

أولا: أنا شخصيا لم إتحدث تليفونيا أو بأي طريقة أخري مع أي من الصحفيين حول أزمة موقعي “يو شاهد” و “شاهد 2010″ بل فقط تطرقت إلي الكتابة علي مدونتي، والتي فيما يبدوا انه قد إقتبس خبره من مدونتي.

ثانيا: أنا لم أتهم المعهد المصري الديمقراطي أو مؤسسة ديسك، بتلقي أي تمويلات من اي جهه، بعكس ماذكرة السيد حسين بهجت في جريده الأهرام المسائي، وليس لي علاقة بهذه النقطة

ثالثا: إسراء عبد الفتاح ليست عضوه بحركة شباب 6 أبريل، وليست مؤسسة حركة شباب 6 أبريل كما إدعي السيد حسين بهجت، في محاولة للربط بين إسراء عبد الفتاح والمعهد المصري وحركة شباب 6 أبريل، للإيحاء بأن حركة شباب 6 أبريل تتلقي تمويلات من منظمة فريدوم هاوس، ويمكن الرجوع في ذلك لبيان حركة شباب 6 أبريل حول عضويه إسراء عبد الفتاح وباسم فتحي ( بالمناسبة مايهمناش إننا نقعد نبرر لحد إننا مابناخدشي تمويل )

رابعا: يبدوا إن هناك كما ذكرنا تضاربا في أسلاك التركيز والتفكير عند الأستاذ حسين بهجت، فأنا حتي علي مدونتي لم أتهم المعهد المصري بسرقة حقوق الملكية الفكرية، بل أساسا “نظرت” ﻷن رخصة جنو للمصادر المفتوحة، وجدت لتنهي مسمي شيئ يدعي بحقوق الملكية الفكرية، و إنها وجدت لتتيح هذه الأفكار والأكواد للجميع لتطويرها ( يبدوا إن السيد حسين بهجت يحتاج ﻷن يتعلم ماذا تعني المصادر المفتوحة – بوعده بدورة تدريبية مجانية غير ممولة هوه والسادة الأفاضل إلي في المعهد المصري ومؤسسة ديسك حول المصادر المفتوحة وماهيتها)

  • المعهد المصري هوه إلي إتهم جماعة الإخوان المسلمون ومن خلف موقع شاهد2010 بسرقة حقوق الملكية الفكرية ياجهله

خامسا: إن محاولة الربط أو إيجاد أي مبرر لربط إسمي وإسم حركة شباب 6 أبريل بالمعهد المصري الديمقراطي أو بغيرة من المنظمات أو الإيحاء بوجود نوع من أنواع التمويل، هو محاولة رخيصة من اُناس رخاص، يحاولون الزج بإسمنا في صراع بينهم وبين أشخاص أخرون علي سبوبة، نترفع أن يكون لنا علاقة بهذه الخلافات أو بهذه السبوبات، فنحن حركة شعبية يعتمد تمويلنا الأساسي علي إشتراكات أعضائنا ومساهمات أهلينا وأصدقائنا والمتعاطفين من المصريين معنا.

سادسا: تدوينتي عن أزمة “شاهد 2010″ و “يوشاهد” كانت منذ مايقرب أسبوعين أو أكثر تقريبا، لا أعرف صراحة لا أعرف أي حصريةأو أي عمل مهني، يعني ابراز خبر المفرتض إنه قديم علي صدر الصفحة الأولي، بجد حاجة رخيصة وموجهه وتثبت جهل وغباء من خلفها.

ليس لي علاقة بما سطر في جريدة الأهرام المسائي علي لساني، وانا بريئ منه، وسوف أقوم بتكذيبة لما يحتويه من أخطاء وإتهامات ليس لي علاقة بها، وإن لم يتم نشر تكذيبي فسوف أتحرك قضائيا ضد السيد حسين بهجت.

—————-

خلصنا البيان نيجي بقي للحلو ياحلو في نفس الموضوع برضك

كنت قد طلبت من الأستاذ عماد حجاب الصحفي في جريدة الأهرام عدم محاولة الزج بإسم حركة شباب 6 أبريل في صراع “يوشاهد” و “شاهد2010″، أو حتي محاولة الزج بإسمنا في أي صراع بين منظمات المجتمع المدني، ولكن يبدوا إن طلبي قد رٌفض.

أحب بس أقول إن الأستاذ عماد حجاب في نفس الوقت الذي يعمل فيه كصحفي في جريدة الأهرام، هو تقريبا مدير مؤسسة عالم جديد للتنمية وحقوق الإنسان، في نفس الوقت إلي هوه فيه المتحدث بإسم منتدي جيل جديد المرتبط بمؤسسة فريدوم هاوس، وبالرغم من إن الأستاذ عماد حجاب صحفي كبير، مش عارف إزاي هوه مش عارف إن حد زي إسراء عبد الفتاح مش عضوه في 6 أبريل، وليس لها أي إرتباط بها.

زعلان لمحاولة الزج التي تمت بإسم حركة 6 أبريل في جريدة الأهرام في الخبر إلي نزل في تغطية الإنتخابات منذ مايقرب من أسبوعين

بالنسبة بقي للسيد حسين بهجت، فبسم الله ماشاء الله، حد بيتهمنا بالعماله وتلقي أموال من فريدوم هاوس، وزي ماقلنا فوق، تضارب الحابل بالنابل والشاي باللبن بالزبادي.

فنجد إن السيد حسين بهجت وهو يتهمنا بالعماله وتلقي تمويلات من الخارج، وكاتب خبر بيشتم فيه مؤسسة ديسك والمعهد المصري الديمقراطي، نجد بكل سهوله إنه له إترباطات مع مؤسسة ديسك، ويشارك ويحاضر في ورش عمل تنظمها مؤسسة ديسك، ورش العمل هذه ممولة من هيئه المعونة الأمريكية، وجاي يتكلم علينا إحنا، أفقر حركة شبابية فيكي يامصر

وعشان مانقولشي إفتراء هذه صورة للسيد حسين بهجت “الأصلع” في إحدي ورش العمل الخاصة بمؤسسة ديسك كما يظهر البانر، وبجواره السيد كمال نبيل، المدير التنفيذي لمؤسسة ديسك بأناقته المعهودة

الصورة منشورة في الصفحة العامة "فان بيج" للسيد حسين بهجت (لا يوجد أي إنتهاك للخصوصية) حسين بهجت هو الثاني من ناحية اليسار

الصورة منشورة في الصفحة العامة “فان بيج” للسيد حسين بهجت (لا يوجد أي إنتهاك للخصوصية) حسين بهجت هو الثاني من ناحية اليسار

لا أعرف لماذا يصر السيد عماد حجاب، والسيد حسين بهجت، أن يحشروني ويحشروا إسم شباب 6أبريل، في صراعات ليس لنا علاقة بها، بينهم -كنشطاء في مظمات المفروض إنها مجتمع مدني- وبين منظمات أخري -المفروض برضك إنها مجتمع مدني- في صراع نحب أن نوصفه بالرخص والدنائة، وليس لنا ناقه فيه ولا جمل، ونرفضه بكل مشتملاته وجوانبة.

إلي هيحشر إسم شباب 6 أبريل أو إسمي مرة تانية في أي صراع بتاع تمويل أو ليه علاقه بشغل منظمات – المفروض إنها بتاعت مجتمع مدني- هيكون الرد مش حلو، عشان ده شيئ غير مسموح به، مشاكلكم خلصوها بعيد عننا لو سمحت، وبكابورتاتكم ماتجيبوهاش جنب مناخيرنا

البكابورتات هي جمع البكابورت والبكابورت هو بلاعه المجاري

Save