“مراسلون بلا حدود”ينضم لقائمة المواقع المحجوبة .. النظام المصري لايخشي تدهور سمعته

241

في خبر جديد بثته الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان التي تتخذ من القاهرة مقرا لها، تحت عنوان “مراسلون بلا حدود”ينضم لقائمة المواقع المحجوبة .. النظام المصري لايخشي تدهور سمعته وذلك في تاريخ 2017-08-14T17:46:02+00:00

“مراسلون بلا حدود”ينضم لقائمة المواقع المحجوبة .. النظام المصري لايخشي تدهور سمعته

القاهرة في 14 أغسطس 2017

قامت السلطات المصرية اليوم بحجب موقع مراسلون بلا حدود المعني بمراقبة حرية الرأي والتعبير اليوم دون حكم قضائي أو إعلان رسمي عن قرار الحجب. ولم يتمكن رواد الموقع من الوصول إليه في مصر دون استخدام مواقع تخطي الحجب.

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان “لم يفاجئنا حجب موقع مراسلون بلا حدود اليوم فقد سبقه حجب موقع الشبكة منذ أيام، وبذلك يصل عدد المواقع المحجوبة في مصر وصل إلى 126 موقع، الكثير منها مواقع إخبارية بالإضافة إلى المواقع الحقوقية والمدونات الشخصية”

وترى الشبكة أن حجب موقع مراسلون بلا حدود يوضح أن السلطة البوليسية في مصر مستمرة في نهجها القمعي الذي يستهدف كتم الأصوات الناقدة، وقمع المعارضين وملاحقة المدافعين عن حقوق الإنسان، وكيف أصبحت تلك السلطة لا تهتم بالرأي العام الداخلي أو لتأثير هذه الانتهاكات على الصورة الذهنية لتلك السلطة لدى المؤسسات الأممية أو المجتمع الدولي وحولت مصر إلى سجن كبير.

ومراسلون بلا حدود منظمة غير حكومية تأسست في مدينة مونبيلييه جنوب فرنسا عام 1985، بمبادرة من أربعة صحفيين هم (روبير مينار، وريمي لوري، وجاك مولينا، وإيميليان جوبينو) وحصلت على صفة جمعية ذات منفعة عامة عام 1995.

ويمتد نشاط مراسلون بلا حدود حاليا في 150 دولة وتعمل على تأمين مراقبة دائمة لانتهاكات حرية الإعلام في العالم والتنديد بهذه الانتهاكات في وسائل الإعلام، وتعمل على تنبيه الحكومات إلى ضرورة مكافحة الرقابة والقوانين الهادفة إلى قمع حرية الإعلام، كما تدعم الصحفيين المضطهدين وأسرهم معنوياً ومالياً، وتقديم المساعدة المادية لمراسلي الحرب بغية ضمان سلامتهم.

وتمنح مراسلون بلا حدود العديد من الجوائز العالمية منها جائزة “المواطن الإلكتروني” التي تقدم لمدون أو ناشط إلكتروني معروف بنشاطه في مجال الدفاع عن حرية التعبير على شبكة الإنترنت.

كما تحرص المنظمة منذ عام 1992، على تكريم عمل صحفي أو مؤسسة إعلامية ساهم بشكل ملحوظ في الدفاع عن حرية الصحافة في العالم أو الترويج لها.

وتمنح لجنة دولية تضم إعلاميين محترفين ومدافعين عن حقوق الإنسان هذه الجائزة في ديسمبر من كل عام.

موضوعات متعلقة

بيان : السلطات المصرية تحجب موقع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان…لكن صوتنا باقي

بالاضافة الى الملاحقات القضائية ، السلطات المصرية تتوسع في عداء الانترنت ، وتحجب موقع البداية والبديل

مصر| أسوار السجن تزداد ارتفاعا: حجب أكثر من 21 موقع إخباري على شبكة اﻻنترنت

المصدر : الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

Comments
جاري تحميل التعليقات .... الرجاء الإنتظار قليلا .....